يعد تأثير هيئة الخدمات المالية البريطانية FSA كبير جدا و خصوصا في عالم الفوركس فهي عبارة عن هيئة شبه قضائية تلعب دور تنظيم عمل الخدمات المالية في المملكة المتحدة منذ عام 2001 , و لكن علي الرغم من أنها هيئة مستقلة إلا أن مجلس ادارتها يتم تعيينه من قبل وزارة الخزانة البريطانية مع العلم أن تمويل هذه الهيئة لا يتم من خلال الحكومة بل عن طريق الرسوم المفروضة على الشركات التي تقوم بتقديم الخدمات المالية .

أما في ما يخص تأسيس هيئة الرقابة المالية فقد كان يوم 7 يونيو حزيران من 1985 جيث كان يطلق عليها إسم هيئة الاوراق المالية و الاستثمارات المحدودة بتحريض من وزير الخزانة البريطاني و بعد ذلك تم تغيير مجلس الاوراق المالية و الاستثمارات ليصبح اسمها هيئة الخدمات المالية FSA و ذلك في 28 اكتوبر تشرين اول من سنة 1997 إلا ان ممارستها للسلطة التشريعية فقد بدأت سنة 2000 و التي منحها اياها قانون مع العلم ان الخدمات المالية و الاسواق في عام 2000 حلت محل التشريعات السابقة و قد دخلت حيز التنفيذ في ديسمبر كانون الاول من عام 2001 ,حيث أنه في ذلك الوقت بدأت بممارسة دور الرقابة المالية على هيئة الضمانات و العقود الاجلة SFA و التي كانت منظمة ذاتية التنظيم تشرف علي تداولات الاسهم و العقود الاجلة في المملكة المتحدة , كما أنها تشرف علي تنظيم البنوك  وشركات التأمين و المستشارين الماليين.

أما في ما يخض أهداف الهيئة فقد فرض عليها قانون الخدمات و الأسواق المالية لعام 2000 أربعة أهداف قانونية وهي كالتالي:

  • أولا الثقة في السوق: أي محاولة الحفاظ على الثقة في النظام المالي.
  • ثانيا الاستقرار المالي: المساهمة في حماية و تعزيز استقرار النظام المالي بشكل عام .
  • ثالثا حماية المستهلك: تأمين درجة مناسبة من الحماية للمستهلكين ضد شركات من النصب و الاحتيال .
  • رابعا الحد من الجريمة المالية: الحد من المدى الذي الممكن للشخص استخدامه في قطاع الأعمال للقيام بعمليات غير قانونية مثل تهريب الاموال و غسيل الاموال غيرها من الجرائم المالية  .

 

وفي الأخير تجدر الإشارة إلي أن هيئة الخدمات المالية البريطانية تقوم بتصديق وسطاء الفوركس و ذلك من أجل حماية المتداولين بشكل عام من عمليات النصب و الاحتيال و جميع التلاعبات التي يمكن أن تقع لهم حتي يتمكنوا من التداول في جو أمن يمكن لهم الوصول إلي تاـهدا المرجوة  .