التمديد عبارة عن عملية إغلاق مركز أو صفقة تداول مفتوحة في تاريخ معين من أجل فتحها لتاريخ اليوم التالي , والتي تعرف كذلك باسم عملية التبييت , أي تبييت الصفقة أو مراكز التداول لتاريخ استحقاق آخر, حيث أنه في حال دخول الصفقة المفتوحة اليوم التالي يتم احتساب تكلفة التمديد بحسب شروط الشركة الوسيطة والشروط المتفق عليها قبل إجراء الصفقات , الأمر الذي ينتج عنه خصم أو زيادة على حساب التداول حيث يعتمد ذلك على العملات في زوج التداول وكذلك على ما إذا كانت الصفقة صفقة بيع أو صفقة شراء , كما تجدر الإشارة إلي أن تكلفة التمديد هي التكلفة التي يدفعها المتداول أو يأخذها في حال تركه لصفقة أو أكثر مفتوحة لليوم التالي وهي ليست العمولة ثابتة وإنما تختلف من صفقة إلى أخرى. وعلى ما يعكس ويناقض شروط التداول في حساب اسلامي

كيف يتم احتساب التمديد؟

الطريقة المتبعة في عملية حساب قيمة التمديد أو ما يعرف برسوم التمديد هي الاعتماد على سعر الفائدة بين العملتين في زوج العملات المستخدم في الصفقة , حيث تختلف هذه القيمة من صفقة إلى أخرى و ذلك بحسب نوعها فرسوم تبييت صفقة بيع الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني تختلف ليست هي الرسوم في صفقة شراء لزوج الدولار الكندي مقابل الين الياباني , الامر الذي يدل علي أن تكلفة التمديد تعتمد على أسعار الفائدة للعملات في فترة التمديد أي أنها متغيرة أيضاً , ففي حالة كان يملك المتداول صفقة شراء لزوج معين من العملات كانت فيه فائدة العملة الأولى أكبر من العملة الثانية فإن شركة الوساطة ستضيف إلى حسابه حيث أن المستثمر يحصل في هذه الحالة علي زيادة ولا يتم الخصم , والعكس صحيح في حال كانت لدي المتداول صفقة بيع , أما إذا كان المستثمر يملك صفقة شراء لزوج معين من العملات وكانت فيه الفائدة على العملة الأولى أقل من الفائدة على العملة الثانية فإنه سيتم الخصم من حسابه و العكس صحيح في حال كانت لديه صفقة بيع لنفس الزوج .

أهمية التمديد في سوق الفوركس

كما ذكرنا مرارا و تكرارا في المقالات السابقة فإن سوق تداول العملات يختلف عن الأسواق المالية الأخرى من حيث طريقة التداول و كذلك وقت التداول وحجم الصفقات وإمكانية البيع والشراء بالإضافة إلى احتوائه على العديد من الميزات التي تجعله يحتل مرتبة الريادة من بين الأسواق المالية و الأكثر سيولة , إلا أنه في المقابل و في نفس الوقت يتميز عن غيره بكثرة تحركاته و تقلباته , حيث يفترض علي المتتبع لهذا السوق أن لا يغفل عن أي من الأمور التي تتعلق بهذا السوق والتي نجد من بينها تكلفة التبييت التي تعد من الأمور المهمة في عملية التداول وربما نرى بعض المتداولين خصوصا المبتدئين منهم يغفلون عنها ويرتكبون بعض الأخطاء التي قد تكلفهم الكثير نظرا لعدم معرفتهم بمعظم أمور التداول المختلفة و المتنوعة .